بريميد 2017 / فئة الفيلم المتوسطي القصير

ألافلام المختارة في فئة الفيلم المتوسطي القصير للدورة الواحدة والعشرين لبريميد هي :
– بولانغو، غابة الحب من إخراج أليخاندرو ج. سلغادو
– كشاش، فوق الزعتري للمخرج برونو بياريتي
– أمي مزارعة التبغ من إخراج ستاتيس غلازولاس
– يومٌ في حلب للمخرج علي الإبراهيم
– حطام النفايات رقم 2 من إخراج جان ايجاس
ستقام الدورة الواحدة والعشرون لبريميد، الجائزة الدولية للفيلم والوثائقي والتقرير المتوسطي من 19 الى 25 تشرين الثاني في مدينة مرسيليا.

 

 

 

 


BOLINGO. LA FORÊT DE L’AMOUR
29 دقيقة، 2016

إخراج : أليخاندرو ج. سلغادو (اسبانيا)
إنتاج : لا ماليتا (اسبانيا)

“بولانغو، غابة الحب” يروي رحلة قامت بها عدة نساء من قلب افريقيا الى شمال المغرب، في السعي وراء “حلمهن الاوروبي”.
البعض منهن أنجبن في مخيم بولانغو، أو في مخيمات أخرى بُنيت قرب الحدود بين المغرب واسبانيا.
بولانغو يعني “حب” في اللينجالا، اللغة التي يتكلم بها المهاجرون من الكونغو والتي تعطي كل إنسانيتها الى مأساة المهاجرين في افريقيا الشمالية. أسسوا هذا المخيم حيث تستطيع المهاجرات العيش مع أطفالهن بانتظار عبور الحدود والوصول الى اوروبا.
“بولانغو، غابة الحب” يقدم لنا هؤلاء الامهات اللواتي يكافحن للبقاء على قيد الحياة ويربين أطفالهن في ظروف صعبة.

وُلِد أليخاندرو ج. سلغادو في العام 1982. تابع دراسات في الاعلام والاتصالات، وفي تاريخ الفن في جامعة إشبيلية. أكمل تدريبه مع إختصاص في كتابة سيناريو الافلام الروائية الطويلة في برشلونة. منذ العام 2011، يعمل في إنتاج وإخراج افلام عديدة.
كمخرج، لديه الفيلم الوثائقي “فينال دو ترايكتو” (2009)، الوثائقي القصير “بين الأنسجة والأحلام” (2010) والوثائقي “إضطراب الحواس” (2013). نال هذا الأخير عدة جوائز. منذ العام 2014، إنضم الى شركة الانتاج لا ماليتا.

 


KACHACH, AU-DESSUS DE ZAATARI
14 دقيقة، 2016

إخراج : برونو بياريتي (فرنسا)
إنتاج : كزافييه تيسنون – هيلي وبرونو بياريتي (فرنسا)

في مخيم اللاجئين الزعتري، ينتظر السوريون نهاية الحرب التي لا تنتهي. بين المنفيين، تكونت من جديد جماعة تسمى : الكشاشين. مربو الطيور هؤلاء يعيدون إحياء عادةٍ في هذا المخيم الذي لا يمكن لأحد تركه. تجلب لهم الطيور جزءاً من حلم، بانتظار نهاية المنفى.

يحاول برونو بياريتي في هذا الفيلم الوثائقي أو الروائي إلقاء نظرة غير مألوفة على الحرب، العنف ونتائجه.

 


MY MOTHER THE TOBACCO GROWER
21 دقيقة، 2016

إخراج وإنتاج : ستاتيس غلازولاس (اليونان)

منذ طفولتي، عملت جدتي كريزولا في حقول التبغ.
في كانون الاول 2014، مع أخي، تشاهد غرضاً عن تاريخ التبغ في مدينة أغرينيو. حدث هام يسمح للسكان بتذكر ماضي مدينتهم.

حصل ستاتيس غلازولاس على شهادة في التصوير الفني والاخراج السينمائي. حقق عدة أفلام وثائقية بُثت على التلفزيون اليوناني العام أورت (“الرجل الآخر”، 2014 ؛ “نيالا، صفحة التاريخ المنسية”، 2013). يعمل كمساعد كاميرامان، مدير التصوير ومخرج.

 


UN JOUR À ALEP
24 دقيقة، 2017
إخراج
: علي الابراهيم (سوريا)
إنتاج : فراس فياض، ألبو ميديا سنتر (سوريا)

مختنقة جراء الحصار اللانساني الذي لا نهاية له، والذي يفرضه النظام السوري، وبعد خمسة أشهر متتالية من القصف الذي لا معنى له، بدأت مجموعة من الاطفال الذين يعيشون في حلب، طلاء جدران المدينة.
حركة احتجاج ومقاومة صغيرة، للتجرؤ في حلم العودة الى الحياة في مدينة أهانتها رشقات الرصاص والقنابل، على مسمع ومرأى القوى الدولية التي لم تحرك ساكناً لإنقاذ الارواح.
هنا وهناك في المدينة، تظهر الالوان. براعم أمل صغيرة تنمو في عقول آلاف الاشخاص المحاصرين، والمخنوقين بين الركام والانقاض.
فيما تقطع القوات الروسية إمدادات الغذاء والدواء، أكثر من 280000 مدني يجولون دون مأوى أو ملجأ، مفتشين عن اسباب الاستمرار في العيش ومصادر أمل جديدة. ما حدث في حلب لايمكن نسيانه ابداً.
علي الابراهيم هو صحفي سوري.

حصل على شهادة في الاعلام والاتصالات في جامعة دمشق.
عمل كمراسل لعدة صحف سورية ومراسل لصحف من العالم العربي مثل جريدة الحياة، المؤذن، العربي الجديد وإيلاف. حقق تقارير لقنوات العربي تيفي وعريج (المراسلون العرب لشبكة الصحافة الاستقصائية).
عمل كمراسل لسكاي نيوز ارابيا في سوريا حيث حقق تقارير عن الحرب الجارية.


WASTE NO.2 WRECK
9 دقائق، 2016
إخراج وإنتاج : جان ايجاس (فنلندا)

تم تصوير”حطام النفايات رقم 2″ في العامين 2014 و2015 في مقبرة قوارب اللاجئين في جزيرة لامبيدوسا الايطالية. هنا، يمكن أن تتغير قيمة النفايات بشكل مدهش.

وُلِد في فنلندا في العام 1957. الفنان في الوسائط المتعددة والسيناريست جان ايجاس يعيش ويعمل في هلسنكي. يحقق أفلاماً وثائقية، روائية وأفلاماً إختبارية تعالج مواضيع المجتمع الصعبة، مثل الهجرة في مجتمعات أجنبية ومعادية. وقد عُرضت أفلامه بشكل واسع في الخارج، في المهرجانات، المتاحف والمعارض الفنية.

 

Permanent link to this article: http://mediterranee-audiovisuelle.com/%d8%a8%d8%b1%d9%8a%d9%85%d9%8a%d8%af-2017-%d9%81%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%81%d9%8a%d9%84%d9%85-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%aa%d9%88%d8%b3%d8%b7%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b5%d9%8a%d8%b1/?lang=ar