«

»

Print this مقالة

إسرائيل / الحكومة تثير الاغلاق النهائي للتلفزيون العام

بعد خمسة أشهر من إعادة فتح الخدمة السمعية البصرية العامة الإسرائيلية، المعروفة الآن باسم كان، أعرب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عن رغبته في تفكيكه نهائيا.

Kan Israel

نقلت الصحافة الإسرائيلية مضمون المحادثات بين السيد نتنياهو ووزرائه خلال اجتماع حزب الائتلاف، نهار الاحد في 15 تشرين الأول. واقترح وزير الداخلية، أرييه ديري، إغلاق تلفزيون كان وأكد أن هذا الاغلاق سيسمح بتوفير 500 مليون شيكل الجديد سنوياً (120 مليون يورو). وقد وافق بنيامين نتنياهو على هذه الفكرة وأعلن أنها ستقدم خلال المفاوضات بشأن ميزانية 2019.

وفقاً للسيد ديري، يحقق تلفزيون كان نسبة مشاهدة ضئيلة منذ إنشائه في شهر أيار، باستثناء القنوات الاذاعية التي يريد المحافظة على نشاطها.

مؤخراً في النهار ذاته، كتب وزير الاتصالات، أيوب كارا، على تويتر : “أنا سعيد بالحصول على مباركة رئيس مجلس الوزراء للعمل على إغلاق التلفزيون العام : نهاية بعثرة المال العام”. هذا التويتر تم حذفه وحلت محله رسالة جديدة :
“أثار مسؤولو الائتلاف معي إغلاق التلفزيون العام. تكلمت عنه مع رئيس مجلس الوزراء، وعندما يؤخذ قرار نهائي بهذا الشأن، أعلمكم به”.

أمام ردود الفعل الغاضبة من عدة نواب معارضين وجمعيات صحفيين، حاول مقربون من السيد نتنياهو نزع فتيل الجدل. وأعلن نائب من حزب الليكود، دايفيد بيتان، على القناة الخاصة، شانيل 2، أن إغلاق كان “لن يسمح بتوفير المال” وأن الفكرة وضعت جانباً.

بين أعضاء الحكومة، وحده وزير المال، موشي كحلون، أبدى معارضته. ودخل مع السيد نتنياهو في صراع منذ عدة أشهر حين كان رئيس الحكومة يود ضبط عملية إصلاح السمعي البصري العام.

مصادر : The Times of Israel, The Jerusalem Post, Hamodia

Permanent link to this article: http://mediterranee-audiovisuelle.com/israel-gouvernement-evoque-fermeture-de-television-publique/?lang=ar